إليك .. حبيبي ..!

تاريخ النشر: 6/11/10 | الكاتب: | القناة: الأخبار الرئيسية, نافذتي الأدبية | التعليقات: 3 | 6٬219 قراءة

إلـــيــك ….

 أقلامي  وأوراقي

 كتبي  وأفكاري

 تشدّ الرّحال…

 إليك …

 أسافر بكل أحلامي 

وطموحاتي …. 

بكل آهاتي  وآلامي 

وإبتساماتي … 

أنثر جنوني في زواياك 

أغمغم وجهي بين كفيك 

أطلب  رضاك  … أيها الحبيب …

 أرفع لك …

 راية السلام والطاعة 

فذاك  الرفض الطفولي العبثي 

إنكسر على شفاه الحب 

المستفيض  بين حناياك 

وذاك  التمرد اللذيذ 

الذي اختبرته الأيام 

توالد من دلال الأنثى العنيد 

لتطفئه  بحنكة الرجل الكريم 

فكنت لي … 

أجمل سنين العمر 

وأجمل أيام حياتي 

كنت ذاك الأب … 

الذي يحمي ابنه من الضياع 

وذاك الصديق … 

الذي يحتمل زلات صديقه

وذاك الأخ …

الذي يشدّ  ظهر أخيه 

وذاك الحبيب … 

الذي لو تهت في الأرض

 أهيم  على وجهي بحثاً عنه

فلن يكون سواك

*   *  *  *

( 2 )

أيها الحبيب 

يأتيني  صوتك من بعيد 

أنهض من سبات عميق 

ماذا أجس ..! 

هتافات وهاجس يملؤني 

شوقاً إليك

أصغي إلى وقع قدميك 

وكالريح تقتحم السكون 

تسمعني أغنية الربيع 

وسط  بوح أريج 

العشب الخصيب 

وزهر ندي 

و صدح طير طليق

وضوء يلف خاصرة الطريق

وشجر يتراقص

على ترانيم صوتك الرخيم

وألقاك بفرح يشدو بكلمات

عبثاً تهرب من الرقود

على شفتيك …

أيها الحبيب

أعطني يديك

ففي دفء كفيك

تكون الحياة

وأكون أجمل معانيها

*****

( 3 )

و في أمسية من أمسيات الربيع 

تقبل من سفر بعيد 

تقدم لي أجمل الهدايا والعطايا 

تبحر في عيني كطفل شريد 

تدفن رأسك في صدري 

تغرس الأشواق

والحب ولهفة الحنين

و أظل أنا …

أشدو بحبك العظيم … 

 أسافر في  عينيك 

أبحر في أعماق ذاك الحبيب 

لأكون ذاك السكن و ذاك الدفء اللذيذ 

أمتطي صهوة الأيام 

وصهوة السنين 

في رحاب زمن العشق 

و زمن الشموخ في حناياك 

و في ظل وجودك 

تكبر أشيائي … 

تنضج أحلامي … 

و معك … 

تزدهر أجمل أيام عمري

 

   بقلم : نورالهدى عبدالعزيز التركستاني

الحقوق محفوظة للكاتبة و المدونة

التعليقات:

  • 1. ام شوشو ودنو :

    راائعه..

  • 2. ساروونة :

    كلمات لاتخرج الامن قلب ذاق طهر الحب وروعته شكرا عزيزتي لانك تحينا في معاني الحب

  • 3. شمس :

    مرحبا
    كلمات رائعة جدا ..
    بس عندي طلب ممكن اتواصل معاكي على الاميل

أكتب تعليق:


1 + 1 =